Translate

Saturday, October 20, 2012

اسرائيل وبريطانيا يجريان التجارب فى قطر على فيروس جديد لإستخدامه فى قنبلة جينية تفتك بالعرب دون باقى الشعوب

تناقلت مواقع انترنت ووسائل اعلام خبر يقول ان اسرائيل وبريطانيا تسعيان لتصنيع قنبلة كيميائية بيولوجية تقتل العرب فقط دون غيرهم من الأعراق وذلك حسبما تناقلت وسائل الاعلام,سوف يكون عن طريق استخدام مواد كيميائية معينة تستهدف جيناً موجوداً لدى العرب دون غيرهم من الأعراق.




ونقل موقع التونسية عن القناة الإيرانية"برس تى فى" ,ان التجارب على اعداد القنبلة اجريت فى المركز الرئيسى لأبحاث الاسلحة الجرثومية والكيميائية فى اسرائيل,معهد "نيس تزيونا للأبحاث البيولوجية",واكد موقع التونسية,ان صانعى القنبلة عملو على ان تنشر تلك القنبلة فيروساً خاصاً بجين معين فى العناصر الضرورية لحياة الانسان وهما الماء والهواء,وفور انتشار هذا الفيروس سيقوم باستهداف العرب دون غيرهم ودون ادنى تأثير على غيرهم من الشعوب.










وقالت قناة رسيا اليوم,انها حصلت على معلومات من مصادر سرية تفيد انه تم العثور على فيروسات "القنبلة الجينية" او القنبلة العرقية فى قطر حيث اجرى باحثون اسرائيليون وبريطانيون التجارب للتحقق من عمل الفيروس جيداً ونجاحه فى استهداف العرب فقط,ولم تشر القناة اذا كانت المصادر السرية التى نقلت عنها هذه المعلومات قد توصلت الى معلومات حول ما حققته نتائج التجارب التى من المفترض انها اجريت فى قطر ومدى رضا القائمين علي التجارب عن هذه النتائج.

No comments:

Post a Comment