Translate

Thursday, July 7, 2011

الأسباب الرئيسية لانتفاخ البطن مع بعض الحلول


انتفاخ البطن حالة مرضية مؤلمة، ولعلاجها يمكن اتباع احدى الطرق التالية :
نصــائـح:

‏- تناول اللبن الطبيعي لأنه يحتوي على الكثير من البكتيريا الضرورية لصحة المعدة.

- تناول الشوفان العادي الغني بالألياف القابلة للذوبان والتي يسهل هضمها،
والشوفان بديل جيد للحبوب إذا كنت تعاني من حساسية تجاه القمح.

- تناول الخضار ذات الأوراق الخضراء، مثل السبانخ والخس والخيار.

- تجنب الأطعمة المكررة التي أضيفت إليها مواد كيميائية لجعلها ألذ مذاقاً أو تدوم أطلول
لأن الجسم يحتاج إلى وقت أكبر لهضمها مما يسبب غازات الأمعاء.

- تجنب الأطعمة الغنية بالألياف الغير قابلة للذوبان مثل الحبوب الكاملة،
لأنها تولد بكتيريا تتخمر في المعدة مما يسبب الانتفاخ.

- تجنب تناول الفاكهة التي تحتوي على سكر الفاكهة (الفروكتوز) مباشرة بعد وجبة كبيرة،
لأنها تحتوي على الطاقة والكثير من المواد المغذية، مما يجعلها عالقة في الجهاز الهضمي وراء الطعام الثقيل.
وبما ‏أن الفاكهة تتفكك بصورة أسرع، قد تبدأ بالتخمر وتسبب بالتالي الغازات.
تناول هذه الفاكهة بمثابة وجبات خفيفة خلال النهار أو بعد فترة من الانتهاء من وجبة الطعام الرئيسية.

- تجنب البقول، مثل العدس والفول والذرة. صحيح أن هذه الأطعمة تحتوي على البروتين والألياف لكنها تسبب الغازات.

- تجنب المشروبات الغازية لأنها مليئة بالهواء الاصطناعي الذي ينفخ بطنك. كما أن العلكة قد تفضي إلى النتيجة نفسها
بسبب دخول الهواء إلى بطنك أثناء المضغ.

هناك بعض الأعشاب التي يخفف تنوالها من انتفاخ البطن والأعراض المصاحبة له، منها:

- اليانسون: ومن المعروف أن ثمار اليانسون مضادة للمغص وطاردة للغازات.

- البابونج: يستعمل منه أزهاره الصفراء اللون، حيث تعتبر طاردة للغازات ومهضمة وفاتحة للشهية وضد المغص.

- الحلبة: تعتبر الحلبة من المواد الممتازة لطرد الغازات.

- الكمون: يستعمل الكمون لعلاج تشنجات البطن ولطرد الأرياح والغازات.

- الكراوية: تستعمل بذور الكراوية على نطاق واسع لعلاج غازات البطن.

- زيت الزيتون: يعتمد الإيطاليون على الزيتون في طرد غازات البطن،
فهو يقوم بتليين جدار المعدة ويساعد على الهضم، حيث يوضع كمية لا بأس بها مع السلطة أو تشرب ملعقة صغيرة من الزيت خلال الأكل.

- العسل: لقد ذكر العسل في القرآن كعلاج، ويستخدم منذ آلاف السنين لعلاج كثير من الأمراض، ومن أهمها كمادة طارده لغازات البطن.

- القرنفل: يحتوي القرنفل على مادة اليوجينول كمادة رئيسية في الزيت الطيار الذي يحويه
والذي ينبه أنزيم الهضم المعروف باسم تربسين، وهو طارد جيد للغازات.

- القرفة: يستعمل الصينيون القرفة كعلاج شعبي منذ آلاف السنين لعلاج مشاكل الهضم .


1- مغلي النعناع : تحوي عشبة النعناع مادة مفيدة لتسكين المغص وطرد الغازات . ضع مقدار ملعقة صغيرة من مسحوق أوراق النعناع الجافة في كوب ماء مغلي واتركه يتخمر عدة دقائق ثم صفيه وحليه بالسكر ، ويشرب وهو دافئ بمقدار كواب واحد 3 أو 4 مرات يومياً.

2- الثوم : يحوي الثوم مادة مطهرة مفيدة لعلاج الأرياح المتشكلة في جهاز الهضم .. ولذلك ينصح ببلغ الثوم على الريق بمقدار فص واحد او فصين فقط، أو يمكن هرسه وشربه مع قليل من اللبن الرائب والملح والماء.

3- الليمون : لعلاج حالة تجمع الغازات في المعدة وانتفاخها يمكن شرب عصير الليمون صباحاً على الريق وخلال النهار.

ومن المأكولات الصعبة على الهضم نذكر البصل والفطر والخيار والجوز والملفوف والبندورة واللفت.

انتفاخ البطن وزيادة الوزن تكون أحياناً دون سبب واضح وهي مشكلة تقع فيها السيدات بصفة عامة "امرأة من بين كل ثلاث نساء " كما تؤكد الإحصاءات إلى الحد الذي يصعب إخفاؤه مهما كانت الأزياء أو مستوى تصميمها!

تبدأ ظهور مقدمات هذه المشكلة بعد سن الأربعين نظراً لاحتفاظ خلايا الجسم بالماء والهواء بدرجة أكبر اعتباراً من هذه السن ومصدر هذه المواد المحتسبة في الأغلب هو الغذاء!

ولأن لكل مشكلة حلاً لابد من معرفة الأسباب أو الأعداء الذين يشكلون العناصر الرئيسية لهذه المشكلة، وهم :

أول الأعداء … الأغذية غير المطهوة ! التي يجب إبعادها عن المائدة نظراً لصعوبة تمثيلها داخل الجسم ، وعند تناول السلطة مثلاً ينبغي أن تضيفي إليها بعض الخضراوات المطهوة مثل الزهرة ، الفاصولياء ، الجزر واللوبياء .

انتبهي للفاكهة! فهي تؤدي إلى انتفاخ البطن لأنها تختمر في الجهاز الهضمي وإن كان التفاح هو الأسهل هضماً بفضل تميزه بتوافر سكر البكتين … ونتجنب ذلك بفضل تناول الفاكهة على معدة خالية نسبياً وليس بعد وجبات الطعام مباشرة .

إذا كنت من هواة تناول الأجبان البيضاء ، اختاري الأنواع القليلة الدسم :

بنسبة 10 – 20 % ، لأن بعضها يكوّن فقاعات هوائية في البطن .

كمية مياه الشرب ، يجب ألا تتجاوز لتراً ونصف اللتر خلال اليوم ، لأن الزائد عن ذلك يختزن بالخلايا .

احذري حبوب الإفطار الكاملة أو " السيريال" فالإفراط في استعمالها بسبب غازات الأمعاء ويمكنك تغييرها بمنتجات معدلة أو منتقاة كالأرز الأبيض ، والخبز الأبيض ، والمعجنات والبطاطا .

تجنبي المشروبات الغازية ، لأنك لست في حاجة لإضافة المزيد من الهواء إلى أمعائك .

ابتعدي عن العلكة لأنك تبتلعين كميات من الهواء أثناء المضغ المستمر تنتهي باختزانها في الأمعاء .

انتبهي للخبز الطازج " الخارج من الفرن فوراً " لأنه يختمر بسهولة في الأمعاء مسبباً انتفاخ البطن .

لماذا يتم ابتلاع الهواء بكميات كبيرة ؟

إننا أمام مجموعة من الأسباب هي:

1- التكريع الصناعي، وفيه يُدخل المريض هواء إلى المعدة ليخرجه في عملية التكريع، ولكن الواقع أن كمية كبيرة من الهواء في البطن إذا استمرت عملية التكريع لفترة... والتكريع الصناعي غالباً ما يكون ناتجاً من مرض نفسي.. ولكنه قد يكون محاولة لإزاحة ثقل على المعدة عند مريض به علة في الجهاز الهضمي، أو الذبحة الصدرية.

والتكريع الصناعي عادة سيئة عند بعض الناس؛ فهي عادة ضارة بالصحة.. وكذلك فهي تؤذي من يجاورون هذا الشخص خاصة إذا كان التكرع له رائحة كريهة.. وقد ورد في الحديث عن جابر أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "من أكل البصل أو الثوم أو الكرات فلا يقربن مسجدنا؛ فإن الملائكة تتأذى مما يتأذى منه بنو الإنسان".

وغالباً يكون أساس هذه العادة السيئة هو هذا الاعتقاد السائد والخاطئ بأن التكريع بعد الأكل علامة من علامات الصحة الجيدة.

2- وهناك أيضاً حالة بلع الهواء المرضي وهي حالة تحدث نتيجة للإفراط في شرب السوائل خاصة السوائل الغازية مثل البيبسي كولا وغيرها، أو مضغ اللبان أو مص الحلاوة.

3- بجانب ذلك هناك بلع الهواء الناتج من كرة بلع الريق؛ فتكرار بلع الريق قد يكون حالة نفسية وقد يكون نتيجة لكثرة اللعاب في حالة أمراض الفم والأسنان، وقد يحدث أيضا إذا جف الحلق؛ فيحاول! المريض تلطيفه ببلع الريق.

4- ومن الأسباب الشائعة هو الإفراط في الأكل الذي يؤدي إلى انتفاخ البطن، والتضخم هنا يحدث في البطن نتيجة لعدة عوامل:

أ- كثرة الهواء المبلوع أثناء التهام الطعام وعب الماء، وقد يتكرع مثل هذا الشخص صناعياً؛ لينفس عن المعدة المرهقة.

ب- يحدث أيضا التضخم نتيجة لتشحم جدار البطن وترهله.

ج- ثم هناك الكثير من الفضلات غير المهضومة من الأكل التي تصل إلى الأمعاء الغليظة؛ فيحدث لها بفعل للبكتيريا تخمر أو تعفن مصحوباً بتكون الغارات.

وتسبب أدوية المغص وبعض المهدئات الانتفاخ؛ فهذه الأدوية ترخي الأمعاء وتشل قدرتها على طرد الأرياح، وهي بجانب ذلك تسبب جفاف الحلق وبالتالي تكرار بلع الريق.

نصائح لمريض الانتفاخ :

أ- الاعتدال في الأكل؛ لأن الإسراف في الأكل يسبب النفخة، ويزيد من حالات الانتفاخ الناتجة من أمراض عضوية؛ لأنه يلقى جهداً مضاعفاً من الجهاز المرهق.

2- أما عن نوع الأكل فإني أنصح مريض الانتفاخ بتحاشي المأكولات التي تربك الهضم، مثل البقول والخضراوات النيئة، مع التقليل من البروتينيات خاصة البيض في الحالات المصحوبة بغازات عفنة.

3- عدم الإفراط في شرب السوائل، وخاصة المياه الغازية، وأحب أن أقول بأن كل زجاجة من المياه الغازية تحتوي على ثلاثة ملاعق من السكر وبالتالي فهي قد تكون مصدراً للسمنة، وارتخاء عضلات البطن إذا أفرط فيها.

4- عدم مضغ اللبان وبلع الريق اللاشعوري.

5- الرياضة للجسم عامة ولعضلات البطن! بصفة خاصة.

6- تجنب استعمال الملينات؛ لأنها تسبب مع طول استعمالها ارتخاء في عضلات الأمعاء.

7- عدم التعود على استعمال الأقراص المسكنة أو المهدئة؛ لأنها توهن عضلات الجسم بما فيها عضلات الأمعاء التي تتأثر من هذه الأقراص! بصفة خاصة

- حين نأكل تفرز المعدة مزيجاً معقداً من الأنزيمات المسؤولة عن تفكيك مختلف مكونات الطعام،
بما في ذلك البروتين والدهون والكربوهيدرات. يجب ألا تمتزج هذه ‏الأنزيمات بالماء لكي تعمل بفاعلية، لذلك تجنب الشرب لمدة 20 دقيقة قبل تناول الطعام وبعده، ‏إلا أن شرب القليل من خل التفاح قبل 30 دقيقة من موعد الوجبة يحفز ‏عصارات الهضم .

- ‏يؤكد الاختصاصيون أن طريقة الأكل هي التي تجعلنا نعاني من الانتفاخ أو لا نعاني، فتتاول الطعام ببط ء
ومضغه جيداً لا يساعد فقط على تدفق عصارات الهضم بطريقة متناغمة، وإنما يؤدي أيضاً إلى إنتاج المزيد من
الحمض اللازم ‏لتفكيك الطعام، بحيث يقضي وقتاً أقل في المعدة.
لا تبتلع الطعام بسرعة وتذكر أن البقاء ساعات طويلة من دون أكل قد يؤدي أيضاً إلى تراكم الغازات.


- ‏تحتوي المعدة على بكتيريا مؤلفة من سلالات عدة، تعمل على قتل الطفيليات والمركبات السيئة،
إلا أن تتاول الغذاء المحتوي على الكثير من اللحوم الحمراء الدهنية والسكر،
أو الاعتماد على ‏المضادات الحيوية قد يفضي إلى مشكلة المعدة المرتشحة،
وفي هذه المشكلة يتيح جدار المعدة دخول كتل الدهون والبروتينات غير المهضومة،
مما يسبب ‏الانتفاخ في البطن، لذلك انتبه جيداً إلى ما تاكله.


- ‏يؤثر الكورتيزول (وهو الأنزيم الذي يطلقه الجسم حين نشعر بالتوتر) في الهضم ويسبب انتفاخاً وألماً في المعدة.
إذا كنت تتعرض للكثير من الضغط، فتجنب تناول اللحم الأحمر والأطعمة الدهنية التي يحتاج الجسم إلى وقت أطول لهضمها،
إكتفِ بالأطعمة الخفيفة مثل السمك والخضار المهروسة مثل الجزر واللفت والبطاطا الحلوة.


- يقول بعض الخبراء إن الانتفاخ دليل على خلل في الجهاز اللمفاوي. فإذا كان الجسم لا يتخلص كما يجب من فائض الماء‏ والسموم، يصبح مترهلاً ومنتفخاً.

No comments:

Post a Comment