Translate

Sunday, July 17, 2011

تعرف على برنامج زمالة البحث الصيفية لطلاب درجة البكالوريوس

برنامج زمالة البحث الصيفية لطلاب درجة البكالوريوس في عدة تخصصات علمية في جامعة روكفلر، الولايات المتحدة

يعمل برنامج زمالة البحث لصيفية لطلاب البكالوريوس في جامعة روكفلر على تزويد طلاب البكالوريوس بفرصة نادرة للقيام بالأبحاث المخبرية. يعمل الطلاب الملتحقون بالبرنامج مع علماء قياديين في مجال واسع من المجالات و تشمل الكيمياء الحيوية، الكيمياء و البيولوجيا التركيبية، البيولوجيا التطورية و الجزيئية و بيولوجيا الخلايا، علم المناعة، علم الفيروسات و الميكروبيولوجيا، علم الأعصاب، الفيزياء، البيولوجيا الرياضية .

يسمح لطلاب السنة الأولى و الثانية بالتقديم لقضاء 10 أسابيع خلال الصيف في مختبرات جامعة روكفلر. يبدأ البرنامج في بدايات شهر حزيران(يونيو) و ينتهي في وسط شهر آب(أغسطس). يتم التعيين في المختبرات من خلال مكتب العميد. يتم تعيين الطلاب في المختبرات بناء على ميولهم البحثية، و يعملون تحت الإشراف المباشر لأعضاء هيئة الكلية و -أو طلاب الدراسات العليا.

كل سنة، يتم اختيار الطلاب من ضمن مجموعة واسعة من المتقدمين، ذوي خلفيات علمية و تدريبية متنوعة. حيث يتقدم سنويا ما يزيد على 500 طالب للالتحاق بالبرنامج، و يتم اختيار 15 متقدما تقريبا.

بهدف اكتساب تجربة عالم البحث العلمي كاملة، يطلب من الطلاب عرض و مناقشة منشورات علمية في اجتماعات نادي الصحافة الأسبوعي. و هذا يسمح للمشاركين بالاعتياد على التحدث أمام جمهور علمي. كما يحضر الطلاب سلسلة محاضرات خاصة يناقش فيها أعضاء هيئة التدريس في جامعة روكفلر أبحاثهم و كيفية نشوء ميولهم البحثية. في نهاية البرنامج، سيقدم الطلاب نتائجهم البحثية لزملائهم و للمشرفين من خلال جلسة عرض.


يحصل الطلاب على معونة قدرها 3,000 دولار. كما يتم توفير سكن مجاني للطلاب الذين لا يمكنهم الانتقال. تشمل مرافق الحرم الجامعي أيضا ملعب تنس، و جيمنازيوم و ساحة للركض و المشي. يشجع طلاب برنامج الزمالة الصيفية على حضور فعاليات ثقافية و اجتماعية داخل و خارج الحرم الجامعي. كما تضم مدينة نيويورك عدد من المقاصد و يفضل ان يجرب الطلاب أكبر عدد منها. كما يتم تنظيم نزهات للطلاب تشمل رحلات لبرودوي و لمباريات بيسبول




معلومات حول كيفية التسجيل لهذه المنحة


مزيد من المنح الدراسية في الولايات المتحدة الأمريكية

مزيد من المنح الدراسية في العلوم







No comments:

Post a Comment